نبذة عن كلية التربية

كلية التربية بجامعة النجاح(الرؤية والرسالة والأهداف )

تأسيس الكلية

تأسست كلية التربية في جامعة النجاح - برعو - في بداية العام الدراسي 1437 -1438 هـ الموافق 2016 - 2017 ، خدمة للمجتمع عن طريق إعداد كودرإداريين وتربويين مؤهلين يتمتعون بقدرة عالية على التدريس والتدريب والإدارة ووضع المناهج وتطويرها، وإعداد البحوث العلمية

وطرحت الكلية في عامها الأول2016 - 2017 برنامجين دراسيين، أحدهما الدبلوم العالي في التربية، والثاني هو الدبلوم المتوسط في التربية.


رؤية الكلية

تتطلع الكلية إلى أن تحقق التميز والصدارة في مجالات التعليم والتعلم والبحث العلمي وتنميةالبيئةفيضوءمعاييرالجودةالشاملة، لتصبح الكلية بيت الخبرة والمعرفة الأول على المستوى الوطني والإقليمي، وصولاً إلى مصاف كليات التربية ذات المكانة العالمية.


رسالة الكلية

تأهيل كوادر تربوية معرفياً ومهنياً وأكاديمياً وأخلاقياً ووفق معايير عالمية، لإثراء المعرفة الإنسانية، وتطوير الميدان التربوي انطلاقا من حاجات المجتمع وقيمه ومبادئه الدينية بما يحقق التنمية المستدامة,وليسهموا في بناء مجتمع معرفي قادر على المنافسة عالمياً في جميع المجالات التربوية ،واعداد باحثين وقياديين وإداريين ناجحين على مستوى الدراسات العليا لينهضوا بالأمة في كل ما يتعلق بالمجالات التربوية.


الأهداف

1- إعداد وتأهيل التربويين المهنيين المتميزين أكاديميا ومعرفيا، والمتخصصين في مختلف المجالات التربويه من خلال برامج ثقافية ومهنية وأكاديمية ذات جودةعالية لجميع مراحل التعليم.

2- تخريج مدرس يتمتع بقدرة عالية على استخدام مهارات ووسائل التدريس المختلفة.

3- تخريج مدرس متدرب على استخدام التقنية الحديثة كوسيلة من وسائل التعليم، لإيجاد بيئة تعليمية تستطيع مواكبة التطور التكنولوجي.

4- تنميةالقيمالأخلاقيةوالمبادئ الدينيةلدى الطالب ليصبح إداريا ومدرسا ومربيا وداعيا في نفس الوقت.

5- إجراء البحوث والدراسات في مجالات التخصص المختلفة بالكلية، ودعم التميز في البحث العلمي وتشجيعه لابتكار وتقديم نتاج تربوي متميز كمًّا ونوعًا، ومن شأنه أن يسهم في تعزيز جهود الاصلاحات التربوية محليًا وإقليميًا وعالميًا.

6- تنمية المناهج الدراسية وتطويرها وفق معايير الجودة تلبية لاحتياجاتمجتمعنا في هذا المجال.

7- الإعتزاز بالإسلام وإظهار كماله عن طريق بيان عنايته للمجالات التربوية المختلفة وغرس مفهوم الوسطية في الأجيال القادمة.

8- تقديم الاستشارات والدراسات التي تسهم في تطويرالتعليم وتحديثه عن طريق شراكة فاعلة مع وزارتي التربية والتعليم والتعليم العالي والمدارس حيث تشمل كافة مكونات النظام التعليمي.

9- التصدي للمشكلات التربوية والتعليمية، التي يواجهها المجتمع بوجه عام والمؤسسات التربوية والتعليمية والمهنية بوجه خاص عن طريق دراستها ميدانيا والإسهام في حلها.

10- الإسهام في تطوير الفكر التربوي ونشر الاتجاهات التربوية المعاصرة المفيدة.


عميد كليتي اللغة والتربية

أ . عبد الله خليف جامع