كلمة عميد كلية التربية


بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين ورب الأرباب والصلاة والسلام على رسوله محمد أفضل المربين .


أُنشئت كلية التربية بجامعة النجاح في برعو أرض الصومال في العام الدراسي 1437(/438هــ (2016/2017م) تلبية لحاجات المجتمع المتعلقة بالمجالات التربوية وملء الفراغ في هذا المجال.

ولا يخفى ما لدراسة التربية الاسلامية بمختلف تخصصاتها من اهمية بالغة , لأنها تخرّج للمجتمع الكادر الذي يستطيع ان يساهم في نهوض الأمة في المجالات التعليمة , والتربوية , والإدارية , والدعوية , فهي التي التخرج المعلم المثالي والإداري المثالي , والباحث المثالي , والمخطط المثالي , والمقيم المثالي , وما من شك أن هؤلاء عنوان التقدم في المجتمع وسر الحضارة والرقي في الأمم .

تعمل كلية التربية وفق متطلبات المجتمع وظروفه واحتياجاته التربوية على تحقيق أهداف عدة يأتي في مقدمتها إعداد مربين على مستوى عال مؤهلين للعمل في مجالات التربوية المختلفة . كما أن الكلية تعمل على أن تكون بمثابة مركز للبحوث التربوية يسهم في إيجاد الحلول المناسبة لمشكلات التعليم المختلفة محليا وإقليميا ثم دوليا .

وطرحت الكلية في عامها الأول2016 - 2017 برنامجين دراسيين، أحدهما الدبلوم العالي في التربية، والثاني هو الدبلوم المتوسط في التربية.


عميد كليتي اللغة والتربية

عبد الله خليف جامع