حفل تخرّج الدفعة الأولى من جامعة النجاح 1440هـ

0
Saturday October 06, 2018 - 21:32:20 in الصور المنزلقة by Super Admin
  • Visits: 1591
  • (Rating 0.0/5 Stars) Total Votes: 0
  • 0 0
  • Share via Social Media

    حفل تخرّج الدفعة الأولى من جامعة النجاح 1440هـ

    تقرير

    Share on Twitter Share on facebook Share on Digg Share on Stumbleupon Share on Delicious Share on Google Plus

تقرير

شهدت جامعة النجاح يوم الخميس الماضي 17 محرم 1440هـ حدثًا مهمًا ؛ إذ أقيم حفل التخرج الأول للجامعة لخرّيجي كلية الشريعة )برنامج البكالوريوس( وكلية التربية )الدبلوم العالي والدبلوم الوسيط(، وشكل 80 طالبًا وطالبة الدفعة الأولى التي تتخرج من جامعة النجاح.

وكان الحفل الذي أقيم في قاعة فندق )كافي( بمدينة برعو قد شهد حضورًا رفيع المستوى، سواء من قبل الحكومة التي تنوع تمثيلها من الوزاري )وزيري الأوقاف والشؤون والإسلامية ووزير الدستور( إلى المناطقي )عمدة مدينة برعو وكذلك مدير التعليم(، ووفد من المملكة العربية السعودية الشقيقة يتقدمهم فضيلة الشيخ عبد الله المسفر ورئيس جامعة بدر العالمية في هرجيسا وعميد كلية الشريعة بجامعة نجال في لاسعانود شرق البلاد وجمع من المشايخ والسلاطين والتجار والمثقفين.

وقد تميّز الحفل بالتنسيق المميز والفقرات المختلفة والمتنوعة؛ حيث تحدث في بداية الحفل معالي رئيس الجامعة الدكتور فيصل محمد علي مرحّبًا بالضيوف وأصحاب الفضيلة، وقدم معاليه نبذة موجزة عن الجامعة، وعن تحقيقها للأهداف التي أسست من أجلها ومُضيها قُدمًا في طريقها الطويل. كما شدد معاليه على أن الجامعة قد أصبحت لها سمعة جيدة في العالمين العربي والإسلامي رغم عمرها المحدود كما أن هناك جهود حثيثة لإتمام المدينة الجامعة التي يجري تشييدها منذ ما يقارب العام.

وتطرق معالي رئيس الجامعة لملكية الجامعة، حيث شدّد على أن جامعة النجاح ليست جامعة خاصة أو أهلية وليست تابعة لأي جهة بل هي مملوكة للأمة الإسلامية بشكل عام ولأهل مدينة برعو بشكل خاص وأنه لا توجد أي جهة معينة يمكنها ادعاء ملكيتها.

وفي ختام كلمته بشّر معاليه الحضور باستحداث الجامعة فكرة الكراسي العلمية، ودشّن الكرسي الأول )كرسي البحث العلمي( على شرف رئيس الجمهورية السيد موسى بيحي عبدي والكرسي الثاني )كرسي خدمة المجتمع( على شرف الرئيس السابق أحمد محمد سيلانيو الذي وقف بجانب الجامعة خلال بدايتها، وقد قبل ذلك نيابة الرئيسين وزير الدستور ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية على الترتيب.

تلا ذلك كلمات عدة للضيوف وأصحاب الفضيلة وممثلي الجامعات والشركات الصديقة للجامعة، أشادوا فيه بدور الجامعة ولتبوأها مكانة مميزة بين جامعات البلد، وكذلك الإشادة بالطلبة وتهنئتهم بالإنجاز الذي حققوه بشكل عام وبشكل خاص بصفتهم الدفعة الأولى التي تتخرج من الجامعة.

وختم الحفل وزير الدستور السيد محمد حاج آدم والشيخ خليل عبد الله آدم على الترتيب، ونوّه معالي وزير الدستور بفرحه بتخرج هذه الدفعة الأولى من الجامعة وأن على عاتقهم إيصال العلم الشرعي لجميع أطياف المجتمع، كما ذكر ترحيبه بفكرة الكراسي العلمية وقبوله للكرسي المُسمّى باسم رئيس الجمهورية نيابة عنه. من جانبه هنأ معالي وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية الطلبة الخريجين من مختلف الكليات وأعلن عن قبوله الكرسي الذي شُرّف به رئيس الجمهورية السابق نيابة عنه، وذكر وقوف الرئيس سيلانيو إلى جانب الجامعة وقت افتتاحها لحين انتهاء ولايته.

وفي ختام الحفل سلّم معالي وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية الشيخ خليل عبد الله أحمد الطلبة البالغ عددهم 80 طالبًا وطالبًا شهادات تخرجهم بمعية وزير الدستور السيد محمد حاج آدم ورئيس الجامعة الدكتور فيصل محمد علي.

وعقب انتهاء مراسم الحفل رتّب مسؤولوا الجامعة زيارة للوفود وضيوف الحفل إلى مقر تشييد الحرم الجامعي شمال شرق مدينة برعو، حيث قاموا بجولة تفقدية للمرحلة الأولى من المدينة الجامعية التي يُتوقع أن تنتهي خلال هذه الأشهر وتتكون من السور الذي تم الانتهاء منه والمسجد الجامعي ومبنى إحدى الكليات، على أن تستكمل المرحلة التالية عقب الانتهاء من هذه المرحلة مباشرة.





















Leave a comment

  Tip

  Tip

  Tip

  Tip

  Tip